حوادث وقضايا

أول ضحايا بيارة كفر الشيخ ينعى نفسه قبل الحادث بـ24 ساعة

هناء الصغير

خيم الحزن على 4 قرى بمحافظة كفر الشيخ، بتواجد عدد كبير من أهالى ضحايا بيارة محطة

المعالجة بسيدي غازي، والتي راح ضحيتها 4 من العمال بسبب صعق كهربائى، أثناء تطهير

البيارة.

ومن بينهم أحمد أسامة العبد، ابن مدينة سيدي غازي، والذي سجل فيديو قبل وفاته بيوم

واحد ينعى نفسه وينشد بصوت عذب بمحطة المعالجة التي يعمل بها، وكأنه يشعر بأن هذا اليوم سيكون آخر عهده بالحياة.

وكانت محطة معالجة الصرف الصحي سيدي غازي شهدت وفاة 4 من عمال المحطة صعقاً بالكهرباء أثناء أعمال التطهير، وهم أحمد أسامة العبد، 30 سنة، مقيم بسيدي غازي، وماجد شعبان بهنسي، 37 سنة، وعبد الصمد عبد الله عبد الحميد 27 سنة، مقيم بسيدي غازى، وعصام إبراهيم حسين، 30 سنة.

وأكد المهندس محمد مفتاح، رئيس مجلس إدارة الشركة، أن أحد العامل أثناء تطهير بيارة ضمن الصيانة الدورية عمقها متر داخل محطة الصرف الصحي بسيدي غازي، داخلها طلمبة لرفع المياه، أصيب بصعق كهربائي، وحاول زملاؤه إنقاذه، فلقوا حتفهم، وتم دفن جثمان العمال بعد تصريح النيابة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: