أخبار عربية

مطار أبوظبي الدولي يتحول لمتحف حافل بالألوان والأضواء

كتبت – مرام محمد

تمكن الفائزون بمسابقة التصميم الجرافيكي التي تمّ إطلاقها في يونيو الماضي بالتعاون مع المعهد الفرنسي في الإمارات العربية المتحدة، والقسم الثقافي لدى السفارة الفرنسية بأبوظبي، من تحويل تحويل مطار أبوظبي الدولي إلى مُتحفٍ في الهواء الطلق هو الأول من نوعه، لنشر إبداعاتهم الفنية المُبتكرة وصور التصاميم المرئية التي تفي بأعلى المعايير الحديثة كإجابة على سؤال المُسابقة المطروح “كيف سنسافر في المستقبل”.

وأعلنت شركة مطارات أبوظبي عن فوز تسعة مُشاركين في المسابقة. وتمّت مكافأة الفائزين التسعة بعرض أعمالهم الفنية على 70 لوحة إعلانية من تصميم “جيه سي ديكو” JCDecaux، في الهواء الطلق بمطار أبوظبي الدولي، أحد أشهر المعالم في عاصمة الإمارات العربية المتحدة، ابتداءً من 14 يوليو حتى نهاية أغسطس 2021.

وبهذه المناسبة، صرّح سعادة كزافييه شاتيل، سفير فرنسا لدى الإمارات العربية المتحدة: “أهنئ الفائزين الذين نجحوا في حشد مهاراتهم الفنية واستخدام خيالهم لخلق أعمال فنية رائعة. مع احتفالنا بعيد الباستيل الفرنسي ، كان الحفل الجميل فرصة رائعة للاحتفال بالصداقة بين الإمارات وفرنسا، والأهمية التي يوليها بلدانا للثقافة والإبداع والابتكار. أتطلع إلى الترحيب بالفنانين هذا الخريف لحضور حفل ثانٍ في جناح فرنسا في إكسبو دبي 2020، الذي سوف يسلط الضوء على هذه المواضيع الهامة”.

أما فرانسوا بوريان، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في مطارات أبوظبي فقد عقب قائلاً: “يسرّ مطارات أبوظبي أن تتيح هذا الاحتفال بالفنون والثقافة داخل أهم جزء من البنية التحتية للطيران في الإمارة: مطار أبوظبي الدولي، إذ إننا نسعى في مطارات أبوظبي للاستمرار بتوفير تجربة مطار جديدة غير مسبوقة، وتحويل سفر الركاب إلى اختبار جديد كلياً من خلال استخدام مرافقنا.

وأضاف قائلا : نأمل أن تؤدي التجهيزات الفنية إلى إسعاد المسافرين وإلهامهم باستخدام مرافق المطار لدينا، مع الاستمرار في إظهار مطار أبوظبي الدولي كواحد من المطارات الرائدة في المنطقة”.

ومن جانبه صرّح مارتن صباغ، الرئيس التنفيذي لشركة “جيه سي ديكو للشرق الأوسط وأفريقيا” قائلاً: “يسرّ شركتنا أن تشكل جزءاً وتلعب دور المُبادر في الحدث الثقافي بعنوان “أعرض عملك الفني في مطار أبوظبي الدولي” وذلك عن طريق تقديم وتوفير أصولنا الإعلانية إلى الفنانين والهواة الإماراتيين.

ومضى قائلاً ” تتماشى هذه المسابقة تماماً مع مهمتنا حيث أن التنقل والاستدامة هما موضوعان رئيسيان لاستراتيجية الابتكار لدينا. نحن متحمسون للغاية للترويج لهذا المشروع العالمي الأول مع شركائنا، الذي حوّل مطار أبوظبي الدولي إلى متحف في الهواء الطلق للمجتمع المحلي”.

ومن الجدير بالذكر أن إطلاق هذه المُبادرة الفريدة من نوعها جاء نتيجة تعاون بين المعهد الفرنسي في الإمارات العربية المتحدة، والقسم الثقافي لدى السفارة الفرنسية، وشركة “جيه سي ديكو” أكبر شركة للإعلانات في الهواء الطلق على مستوى العالم، وشركة مطارات أبوظبي، وشركة “بي بي ميديا” في خطوة للتركيز على الحياة الثقافية في أبوظبي ودعمها، إضافة إلى تشجيع الإبداع المحلي وتطوير المهارات الفنية احتفاءً بالذكرى الخمسين لدولة الإمارات العربية المتحدة ورؤيتها طويلة المدى.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: