الاقتصاد

أحترس .. للنصب اوجه عديده واقنعه متنوعه ومختلفه

رؤيه بقلم .. مصطفي العموري

انتبهوا ايها السادة للنصب اشكال عديده ومختلفه منها الحديثه ومنها القديمه  الا ان

هناك مقوله شهيره توارثناها عبر الاجيال ” النصاب بخير طول ما الطماع موجود “ ننساها

فقط او نتجاهلها عندما يسيل اللعاب وتطغي شهوه المال والطمع علي فكرنا وتقود

العقول والقلوب نحو الهاويه او السقوط ف فخ النصاب فهو غالبا ما يقوم بحفر البئر ويزين

لك الطريق لتخطو انت بأتجاهها كانك مغمض العينين مسلوب الاراده امام غريزه الطمع

وشهوه المال .

اولا .. ما هي اسباب انتشار تلك الظاهره غير الطمع ..

هناك اسباب عديده منها مثلا توقف السوق العقاري تماما لظروف تغير القوانين والتشريعات وكان السوق العقاري ملاذ مضمون للكثيرين ممن لديهم فائض في المال

ويرغبون في استثماره .

ثم عدم وجود مشروعات حقيقة يمكن أن يساهم فيها البعض سواء شركات او مصانع او

اي نشاط انتاجي منظم ومرتب وله كيان موثوق ومعروف ومعلن عنه .

كذلك احلام الغني والثراء دون عناء ومجهود وترويج الكثير من القصص حول ذلك الامر

وضرب امثله باشخاص اغلبهم مفتري عليهم بقصص مكذوبه لاقناع الفريسه وتهيئه مناخ من المصداقيه .

ثم ضعف عوائد البنوك في ظل قرارت البنك المركزي بخفض أسعار الفائدة بهدف تقوية العملة المحلية مما ادي لعزوف الكثيرين عن ايداع فائض اموالهم بالبنوك علاوه ع الفئات التي ترفض اساسا ذلك المبدأ .

ثم الفن و أفلام السينما والمسلسلات والتي بالفعل أصبحت تقدم مادة دسمة من آخر ابتكارات النصب والاحتيال والسرقة . لذلك البعض يرى أن أفلام الجريمة تعتبر سلاحاً ذا حدين تحذير للبضع وايحاء للبعض الاخر .

ايضا غياب نشر ثقافة العمل وغرسها داخل أفراد المجتمع وإعادة التقدير والاحترام للعمل المنتج ايا كان النشاط . المهم ان يكون نشاط مشروع وحلال . فالنظره الدونيه من المجتمع لبعض الاعمال جعلت من عدد المقاهي والجالسين عليها اكثر من عدد الساعين علي الرزق . وعدد من يرغب في الربح السهل السريع بلا عمل اكثر ممن يقدسون العمل وقيمته وقدره .

أشهر اشكال النصب المنتشره في المجتمع ..

كنت اريد ان اكتب كل اشكال النصب ولكن للاسف لا يمكن حصرها وكذلك لا يتوقف من يعشقون العيش علي استغفال الناس عن ابتكار اشكال وانواع جديده للنصب فابداعهم في هذا المجال مستمر و لا يتوقف طالما ان هناك فرائس سهله جاهزه للاصطياد والوقوع في شباكهم .

اولا موضوع الكنوز والاثار ..

هذا النوع من النصب يدل علي وجود خلل كبير في عقول البعض وتصديقهم للقصص والخرافات التي تودي بهم الي نتيجه واحده وهي خراب البيوت والخساره التي ربما لا تكون ماديه فقط بل احيانا يتطور الامر الي سلسله من الجرائم مثل الخطف او القتل وخلافه .

ثانيا السحر والشعوذه ..

هناك الكثير من المحتالين و الضالين يمتهنون هذه المهنه ويضللون من حولهم ويقنعون الناس علي قدرتهم علي تنفيذ طلباتهم او تسخيرهم للجن ثم يستغلونهم ماديا او حتي جنسيا او كيفما يسول لهم شيطانهم . ولكن ياعزيزي لو كانت لديهم اي قدره او مقدره لنفعو انفسهم واثرو انفسهم واصبحو من اصحاب السلطه والثروه في طرفه عين ولكنهم يستغلون الاحقاد والاطماع والضعف البشري والشهوه والجهل ليوقعو بفرائسهم .

ثالثا التوظيف ..

احدي اشكال النصب المنتشره هي الوعد بحصولك علي وظيفه معينه في احدي الشركات التي يتمتع موظفيها برواتب مرتفعه نظير مبلغ مالي يتم الاتفاق عليه . ولا انكر من ان السبب في ذلك وجود مرتشين احيانا يقبضون الاموال ويقومون بتوظيف البعض مما يجعل الشباب يتدافع نحو ذلك الطريق فيقعون فريسه في يد النصابين بسهوله وسلاسه بل انهم هم من يبحثون عنهم ليعطوهم اموالهم نظير فقط وعود منهم بحصولهم علي الوظائف خلال فتره معينه ثم تطول الفتره وتكثر الوعود ويكثر الضحايا ويختفي النصاب فجأه وبلا اي دليل ادانه .

رابعا ظاهره المستريح ..

ظاهره انتشرت مؤخرا بالنصب على المواطنين بزعم توظيف الأموال وبالرغم من الكشف عن خديعتهم سابقا وإلقاء الأجهزة الأمنية القبض على العديد منهم بعد استيلائهم على ملايين الجنيهات من المواطنين الراغبين فى استثمار أموالهم الا ان الناس لازالت تقع ضحيه البعض منهم مقابل الحصول على أرباح شهرية عاليه بلا تعب ولا عناء واقناع الناس بصدقهم وسابقات اعمالهم وتجارب من حولهم المربحه معهم حتي يجمعون اكبر قدر من الاموال ثم تأتي الصدمه .

خامسا النصب الالكتروني ..

ظهر موضوع التسويق الشبكي ثم من بعده موضوع العملات الرقميه والتداول وخلافه ومن يبحث بجد سيعرف انها مجرد اشكال وهياكل بلا كيانات او هيئات او اصول ماديه ملموسه وموجوده علي ارض الواقع فهي كمن يبيع للناس الهواء في زجاجات . كلها امور تثير نفس الغريزه لدي البعض وتبحث عن الطماعين لانهم الصيد السهل وتثير لديهم شهوه المال والثراء وتجعلهم ينسون ان الرزق لابد ان ياتي بالعمل او بالسعي والجد والاجتهاد اما الاحلام فمصيرها معروف مجرد لحظات ومن بعدها تستيقظ علي هول الصدمه والفاجعه وتدرك مدي سذاجتك .

واخيرا وليس اخرا النصب عن طريق انتحال الشخصيه ..

والنصاب هنا يستغل طريقته في جذب الناس اما بلباقته في الحديث او بشكله وهيئته ومظهره وخلافه . ومن تلك المظاهر انتحال صفه موظف في بنك لسرقه حسابك او موظف في القطاع العام بسهل لك بعض الاعمال بمقابل او موظف مرموق في هيئات وجهات تجعله صاحب سلطه ونفوذ ومعارف فيمكنك من خلاله تحقيق طلبك وطبعا بمقابل ابتداء من دخولك لاحدي الكليات والمعاهد مثلا او حصولك علي عمل او تأشيرات وسفر أو رخص هدم وبناء او استيلاء علي اراضي وممتلكات وخلافه كانه يملك عصا سحريه وهو لا يملك الا كونه الجاني و كونك انت الضحيه ..

ارجوكم انتبهو واحذرو . لا تسعو لاخذ حق ليس حقكم . فرقو بين التوكل والتواكل وبين السعي والجد والاجتهاد والاعتماد علي روايات واساطير وقصص وخرافات . اختلف الزمن واختلف الناس والساعه لا تعود للوراء . واعلمو جيدا ان السماء لا تمطر ذهبا ولا فضه .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: